علاج الربو بالأعشاب

علاج الربو بالأعشاب

هي مشكلة صحية حيث تضيق الممرات الهوائية وتنتفخ ويصاحبها وجود مخاط مما يزيد من صعوبة عملية التنفس ويمنع تدفق الهواء إلى المجاري التنفسية ويسبب الصفير والسعال وقد يصل إلى ضيق التنفس ، الالتهاب الرئوي الحاد وبعض المضاعفات الأخرى.

أسباب الربو

هناك العديد من العوامل المسببة للربو ، على سبيل المثال:

  • مارس تمارين قوية.
  • هياج الجهاز التنفسي وسوء الحالة العقلية.
  • في بعض النساء بسبب التغيرات الهرمونية ، مثال على ذلك هو الحيض.
  • الحساسية لبعض الروائح وبعض المواد الكيميائية.
  • حساسية من الغبار وحبوب اللقاح الموسمية والمواد الحافظة.
  • ارتجاع المريء
  • التهابات الجهاز التنفسي التي تسببها بعض الفيروسات.
  • الحساسية من بعض الأدوية مثل الأسبرين.
  • حساسية من الأدوية غير الستيرويدية.

أعراض الربو

تتنوع أعراض الربو بين شديدة وخفيفة ، وقد تجد كل هذه الأعراض لدى شخص واحد ، وقد تجد بعضها ، وتشمل هذه الأعراض ما يلي:

  • ضيق في التنفس.
  • ألم في الصدر.
  • تقلصات في الصدر
  • عدم القدرة على النوم بسهولة.
  • صوت صفير عند التنفس.
  • السعال مع سيلان الأنف.
  • كثرة العطس مع الحساسية.

من هم الأشخاص الأكثر عرضة للإصابة بالربو؟

هناك بعض الأشخاص عند تعرضهم لعدة عوامل ، يكونون أكثر عرضة للإصابة بالربو من غيرهم ، وهم على النحو التالي:

  • الأشخاص الذين لديهم تاريخ عائلي لشخص مصاب بالربو.
  • التدخين والتواجد في أماكن مليئة بالمدخنين.
  • يجب أن يكون الفرد يعاني من زيادة الوزن.
  • التعرض المستمر لمهيجات الجهاز التنفسي مثل الكيماويات أو الأبخرة.
  • الحساسية الموسمية لحبوب اللقاح وغيرها.

علاج الربو بالأعشاب

الربو مرض مزمن يحتاج إلى علاج مع مرور الوقت ، لكن بعض الناس يفضلون العلاجات الطبيعية على العلاج الطبي. ومن أهم طرق علاج الربو بالأعشاب ما يلي:

الزنجبيل من الأعشاب المستخدمة بكثرة في علاج الربو ، حيث يحتوي على العديد من الفيتامينات المهمة التي تقلل التهابات الجهاز التنفسي ، ويفيد تناول الزنجبيل المحلى بالعسل ثلاث مرات في اليوم.

يحتوي الثوم على خصائص مضادة للالتهابات ، حيث أنه من أفضل طرق العلاج بالأعشاب الربو التي تم تجربتها منذ القدم وخاصة في الثقافة الصينية ، كما أنه يساعد على تقوية كفاءة جهاز المناعة في مكافحة الفيروسات المسببة للربو والثوم. يتم العلاج بخلط الثوم مع خل التفاح. والعسل وأكله يمكنك وضع الثوم على اللبن وتناوله.

عرق السوس من الأعشاب الطبيعية التي تعيد التنفس الطبيعي وتهدئ الشعب الهوائية ، حيث يعمل العرقسوس كمضاد قوي وطبيعي للالتهابات.

يفيد تناول الزعتر في علاج الربو والسعال ، ويحتوي على عوامل مضادة للالتهابات ومضادة للبكتيريا.

يعتبر البردقوش من أفضل علاجات الربو التي أثبتت جدواها لاحتوائه على مضادات الالتهاب ، كما أن تناول شراب البردقوش ثلاث مرات في اليوم يساعد على تهدئة التهاب الجهاز التنفسي.

الينسون النجمي هو أفضل علاج عشبي للربو ، حيث يحتوي على خصائص مضادة للفيروسات تسبب التهاب الجهاز التنفسي.

يعتبر القرنفل من العلاجات الطبيعية المفيدة في علاج الربو وحساسية الصدر ، لأنه يساعد على تخليص الصدر والحلق من البلغم المصاحب للسعال ، كما يساعد على توسيع المسالك الهوائية.

من المعروف أن الحبة السوداء دواء لكل مرض ماعدا الشيخوخة ، والمواد المستخلصة من الحبة السوداء تساعد في علاج مشكلة ضيق التنفس ، وهو أحد الأعراض المصاحبة للربو ، وقطرات الحبة السوداء يمكن وضعها في العصير وتناولها.

مادة الكافيين

تساعد المشروبات المحتوية على الكافيين في توسيع القصبة الهوائية والمساعدة في التنفس الجيد.

مضاعفات الربو الحاد

قد يساعد تطور الربو في بعض المضاعفات الصحية مثل:

  • شخص يعاني من القلق والاكتئاب.
  • توقف التنفس أثناء النوم.
  • ظهور أعراض جانبية لبعض الأدوية.
  • مرض الجزر المعدي المريئي.
  • عدم القدرة على ممارسة الرياضة.
  • الإصابة بنوبة ربو حادة.
  • ارتفاع مخاطر الإصابة بالالتهاب الرئوي.

بعض الممارسات التي تساعد في تقليل مضاعفات الربو

تساعد بعض الممارسات في تقليل مشاكل عدوى الجهاز التنفسي ، مثل:

  • تجنب التدخين والمدخنين.
  • تجنب التيارات الهوائية الباردة.
  • حاول تجنب الإصابة بالزكام أو الأنفلونزا ، وعالج المشكلة بسرعة.
  • ممارسة الرياضة بعد استشارة الطبيب المختص ، فالرياضة لها دور مهم في تقوية عضلات الصدر والمساعدة في رفع كفاءة الرئتين.
  • تجنب استخدام المواد الكيميائية التي تسبب الحساسية.
  • الابتعاد عن الغبار قدر الإمكان ، وعند تنظيف المنزل يجب استخدام المكنسة الكهربائية أفضل من الطرق التقليدية لأنها تقلل جزيئات الغبار التي تزيد من مشكلة الربو.
  • تطبيق علاج الربو بالأعشاب والنباتات الطبيعية لتهدئة الحالة وتوسيع مجرى الهواء وإزالة البلغم.
  • ابتعد قدر الإمكان عن الأماكن التي تحتوي على الكثير من حبوب اللقاح ، مثل مناطق المزارع ودور الحضانة والحدائق.
  • ابتعد عن الضغط النفسي ، وحاول أن تهدأ حتى لا يتصاعد الموقف.
  • الابتعاد عن الحيوانات الأليفة ذات الفراء لأنها تسبب التهابات الجهاز التنفسي.
  • استخدم أدوية الربو بانتظام.
  • في حالة الإصابة بالأنفلونزا يفضل أخذ قسط من الراحة وشرب الكثير من السوائل الدافئة لأنها تساعد في تهدئة الجهاز التنفسي.
  • تنظيف الفراش والوسائد لتقليل الحساسية.
  • يساعد تشغيل مكيفات الهواء على سحب الرطوبة من الهواء ، وهو أحد أسباب مشاكل الجهاز التنفسي.
  • حاول معالجة مشكلة ارتجاع المريء ، وعلاج حرقة المعدة لتخفيف مشكلة الربو.

تساعد ممارسة بعض تمارين التنفس في السيطرة على الأعراض المصاحبة للربو مثل ضيق التنفس ، وتمارين التنفس بمرور الوقت تقلل من استخدام أدوية الربو ، بالإضافة إلى استخدام علاج الربو بالأعشاب المثبتة حسب بعض الدراسات البحثية.

تشخيص الربو من قبل الأطباء

يكتشف الطبيب الربو من خلال بعض الأمور التالية:

  • اسأل المريض عن التاريخ العائلي لأحد أفراد الأسرة المصاب بالربو ، حيث تزداد فرصة الإصابة بالربو إذا كان تاريخ العائلة يحمل أفرادًا مصابين بالربو.
  • يستخدم الطبيب آلة تقيس التنفس ، لقياس سرعة الزفير للفرد ، وكذلك لقياس كمية الهواء داخل الرئتين.
  • يقوم الطبيب بإجراء اختبار أكسيد النيتريك الذي يمكن للطبيب من خلاله التحقق من وجود عدوى في الرئتين من خلال معرفة نسبة أكسيد النيتريك في الهواء خارج الجهاز التنفسي.
  • يقوم الطبيب بإجراء اختبار يسمى ذروة تدفق الزفير ، حيث يجعل الطبيب المريض ينفخ بجهاز معين لقياس سرعة الزفير ، وتكرر التجربة لملاحظة التغيير في سرعة الزفير.